وفد الجمهورية العربية السورية يعقد جلسة محادثات مع دي ميستورا    |    وصول وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الجعفري لمقر الأمم المتحدة بجنيف    |    الرئيس الأسد يصدر قانونا يقضي بإعفاء منشآت المداجن والمباقر من ضريبة الدخل    |    الجيش يستعيد السيطرة على تلة شعيب في منطقة المقابر في دير الزور    |    زنكنه: اتفاق مع روسيا لشراء 100 ألف برميل من النفط الإيراني يومياً    |    الجيش يتقدم في منطقة المقابر ويدمر آليات ل“داعش” في مدينة دير الزور ومحيطها    |    الرئيس روحاني يؤكد استمرار دعم إيران لسورية في مختلف المجالات    |    تدمير 8 آليات ل“داعش” بدير الزور ومستودعي سيارات ل“النصرة” بريفي حماةوإدلب    |    استشهاد 11 شخصا نساء في مجزرة جديدة لقوات النظام التركي في مدينة الباب    |    انطلاق أعمال المؤتمر الدولي السادس لدعم الانتفاضة الفلسطينية في طهران    |    الأمين العام للأمم المتحدة وأعضاء مجلس الأمن يعزون بوفاة تشوركين    |    المقداد لوكالة مهر الإيرانية: ينبغي مواجهة الفكر التكفيري الذي هو أساس الإرهاب    |    الجيش يوقع 37 قتيلا من إرهابيي “داعش” بريف حماة ويسقط طائرة استطلاع بدير الزور    |    منتخب سورية الوطني للجودو يحرز ثلاث ذهبيات وفضيتين وبرونزية في دورة لبنان للرجال    |    الجيش بإسناد جوي يحبط هجوما إرهابيا ل“داعش” على منطقة البانوراما في دير الزور
آخر الأخبار
الأخبار الهامة

لماذا تمت تصفية قاتل السفير الروسي ولم يعتقل؟




تساءلت صحيفة "خبر ترك" الأربعاء 21 كانون الأول لماذا تمت تصفية قاتل السفير الروسي في أنقرة ولم يلق القبض عليه حيا؟

للإجابة عن هذا السؤال، حاورت الصحيفة التركية مسؤولين في الوحدة الخاصة التي اشتبكت مع القاتل بعد تنفيذه الجريمة، وأكد هؤلاء بدورهم أنهم لم يكونوا يعلمون أن القاتل ينتمي إلى الشرطة.

ونقلت عنهم تأكيدهم أنهم فشلوا في إقناع القاتل مولود الطنطاش بالاستسلام، وأن الأخير رد على نداءاتهم بإطلاق الرصاص والصراخ بأنه جاء إلى المكان كي يموت.

وذكر المسؤولون الأمنيون عن الوحدة التي قضت على قاتل السفير الروسي أندريه كارلوف أن رجال الأمن أصابواالقاتل مولود الطنطاش برصاصة في كاحله في البداية، إلا أنهم واصلوا إطلاق النار حين مد يده إلى جيبه لظنهم أنه ينوي تفجير قنبلة زرعت في القاعة.

هذه الرواية رددها أيضا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حيث أعلن إن الشرطة التركية اضطرت إلى تصفية قاتل السفير الروسي في أنقرة خوفا من أن تكون بحوزته قنبلة.

وقال في هذا الصدد :"هناك مضاربات بشأن مسألة لماذا لم يقبض عليه حيا. لكن كان يمكن دفع ثمن مقابل ذلك. وكان يمكن أن يقتل عددا من رجال الشرطة. ورجل الأمن الذي قتل الإرهابي، رأى أنه قام بحركة مشبوهة بيده وفكر في أنه قد يلقي بقنبلة، وحينها كان الشرطي مضطرا لإطلاق النار بشكل مميت".

29:48
2016-12-22